5 أطعمة مفيدة أثناء الشهر السادس من الحمل

تشعر النساء بفرحة كبيرة عند لحظة معرفتها بخبر أنها حامل وأن هناك كائن صغير ينمو ويكبر داخل رحمها!

تبدأ النساء فور حملهن في السعي والبحث عن أبرز الوسائل والنصائح التي تفيد صحتها ونمو الجنين السليم، وماهي أهم الأطعمة المفيدة التي تستطيع أكلها أثناء الحمل. يجب عليكِ إذا كنتِ في أول الحمل، الذهاب لإختصاصي تغذية ليرشدكِ للنظام الغذائي الصحي والمناسب لك. سيبعدكِ ذلك النظام عن مواجهة أي مضاعفة من مضاعفات الحمل خاصة في أول شهور الحمل، حيث تعاني كل النساء في بداية الحمل من الغثيان والقيء والنفور من تناول بعض الأطعمة. أما في الشهور الأخيرة من الحمل، أي بداية من الشهر السادس حتى الشهر التاسع، فهناك الكثير من الأطعمة المفيدة التي ينبغي على النساء الحوامل على تناولها ليتطور الجنين بشكل سليم، كما تسهل من عملية الولادة الطبيعية.

البيض

يحتوي البيض على الكثير من العناصر الغذائية الضرورية للجسم، ومنها البروتين، السيلينيوم، الزنك، والعديد من الفيتامينات كفيتامين A و D و B.

يعتبر البيض من الأطعمة المفيدة للنساء أثناء الحمل خصوصاً في الشهر السادس، لأن البروتين الذي فيه عليه يساهم في تكوّن كل خلية من خلايا الجنين. كما يحتوي البيض على مادتي الكولين والأوميغا 3 اللتان لهما دور أساسي في تشجيع نمو الجنين وصحة دماغه. لذلك، من الضروري الالتزام في تناول البيض بمعدل بيضة واحدة كل يوم، حتى يستطيع الجسم من الحصول على فوائده.

الخضروات الورقية

الخضروات الورقية، وخاصة السبانخ، من الأطعمة المفيدة جداً لصحة النساء أثناء فترة الحمل.

حيث تحتوي الحضراوات الورقية على حمض الفوليك الذي يساهم بشكل فعال في تكوين الجهاز العصبي للجنين. يمكن التخفيف من الإمساك الحاد الذي تعاني منها النساء منذ بدء الشهر السادس حتى آخر شهر، بسبب ضغط الجنين على الرحم بتناول كميات كبيرة من الخضروات الورقية.

تناوليها أثناء وجبة الإفطار، مع البيض المخفوق أو طازجة عند خلطها مع السلطة الخضراء بعد غسلها جيداً. تعتبر الخضروات الورقية بشكل عام من الوجبات الصحية ولكن لا ينبغي غليها لفترات طويلة قبل تناولها، حتى لا تفتقر لعناصرها الغذائية. من المفضل تناولها نيئة أو تحضير شوربة منها دون غليه طويلاً على النار.

المأكولات البحرية

تعتبى المأكولات البحرية من المصادر الرائعة جداً للبروتين والحديد والعديد من العناصر الغذائية المهمة لنمو الجنين.

حيث تحتوي المأكولات البحرية على العديد من الأحماض الدهنية وأوميجا 3 الذي يساهم في تطور دماغ الجنين. لذلك، تناولي الجمبري، الكابوريا، السلمون، سمك السلور والتونة الخالية من الدسم، لتزويدكِ بالعناصر الغذائية الضروية لكُ، مما يزيد من القدرة على ممارسة النشاط البدني والذهني للطفل بعد ولادته. بالإضافة إلى ذلك فإن دهون الأسماك قليلة السعرات الحرارية.

الفواكه

تحتوي الفاكهة على الكثير من الفيتامينات والمعادن اللازمة لصحة المرأة والجنين.

يعتمد الجنين طوال فترة الحمل على تغذيته الكاملة من الأم. لذلك، فينبغي أن تكون معتنية بنوعية الطعام الذي تتناوله، وممارسة نظام غذائي صحي ومتوازن. ينبغي أن تكون الفواكه من أول الأطعمة التي يشملها النظام الغذائي للحامل لأنها تزود الحامل بالفيتامينات والمعادن والألياف اللازمة لها وللجنين. كما أن الفاكهة تحتوي على نسبة قليلة من السكريات والسعرات الحرارية. ومن أبرز أنواع الفاكهة المفيدة للمرأة أثناء الحمل البطيخ والمشمش والتفاح. من المهم أن تبتعد الحامل عن الأطعمة التي فيها سعرات حرارية مرتفعة وتفتقر للعناصر الغذائية المفيدة، للحفاظ على صحتها.

منتجات الألبان

تزود منتجات الألبان جسد المرأة أثناء الحمل بالكالسيوم، كما أنها مفيدة جداً لبناء العظام والأسنان وتنشيط وظائف العضلات.

كما تتكون منتجات الألبان من نسب عالية من البروتينات والمعادن التي تساهم في بناء الجسم بشكل صحي. ما هو فريد في منتجات الألبان بأن لها الكثير من الفوائد للمرأة الحامل، حيث أنها غنية بالكالسيوم وفيتامين د الضروريان لصحة الأم والجنين، فهما اللبنة الأساسية لتكوين عظام وأسنان الطفل بشكل سليم. في نفس الوقت، تحافظ منتجات الألبان على عظام وأسنان الأم من الإصابة بالهشاشة.

Recommended Articles

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *