5 نصائح لعلاج الإمساك أثناء الحمل

من أشهر أعراض الحمل المزعجة للغاية بالنسبة للمرأة هي حالات الإمساك المزمنة.

تعاني المرأة الحامل من مشكلة الإصابة بالإمساك أثناء فترة الحمل. وهذا بسبب التغيرات الهرمونية التي تحدث بالجسم وتؤثر بشكل كبير على العضلات الضعيفة، ومن أبرزها عضلات الأمعاء في الجهاز الهضمي مما تؤدي للإصابة بحالات الإمساك. كذلك زيادة ارتفاع هرمون البروجسترون خلال الحمل مما يسبب ارتخاء عضلات الجهاز الهضمي ويقلل من مرور الطعام عبر الأمعاء مما يؤدي إلى حدوث الإمساك. هذا بالإضافة إلى سوء التغذية السليمة للمرأة وقلة تناول الطعام والشراب.

من خلال هذا المقال سنسرد للمرأة الحامل بعض النصائح الهامة التي يمكنها اتباعها لعلاج الإمساك خلال فترة الحمل.

1-التدليك

من أهم الوسائل الطبيعية المعالجة لحالات الإمساك وعسر الهضم الشديد لدى المرأة الحامل هي وسيلة التدليك. يمكنكِ اتباع طريقة تدليك البطن برفق للتخلص من ألم الإمساك المزمن، وذلك من خلال استخدام أصابعكِ في تدليك البطن بلطف ويفضل اللجوء لهذه الطريقة خلال الشهور الأولى من الحمل، وتجنبي تمامًا تدليك البطن إذا كنتِ معرضة للولادة المبكرة، أو انخفاض المشيمة في الرحم. بينما يمكنكِ تدليك باطن قدميكِ العليا من خلال وضع زجاجة تحت باطن قدمكِ ولفها إلى الأمام وإلى الخلف. فهذه الطريقة تخفف كثيرًا من الإمساك لدى المرأة الحامل وتساعدها على الشعور بالاسترخاء.

2-تناول عصير البرتقال يوميًا

من أفضل النصائح التي يمكننا أن نقدمها لكِ للتخفيف من الإمساك الذي تعانين منه خلال فترة الحمل باستمرار، هي الحرص على تناول كوب من عصير البرتقال الطازج يوميًا خلال وجبة الفطور. حيث يساعد البرتقال على تليين حركة الأمعاء وتسهيل عملية الهضم مما يسمح بمرور الطعام عن طريق التبرز والإخراج. وهذا لأن البرتقال يحتوي على نسبة عالية جدًا من فيتامين C. هذا بالإضافة إلى احتواء البرتقال على العديد من المعادن والألياف الغذائية التي تساعد على تحسين وظائف الجهاز الهضمي مما يقي المرأة الحامل من التعرض للإصابة بالإمساك. وهو أيضًا غني بالمواد المضادة للالتهاب والتي تحسن من عمل الأمعاء، وتعمل على حمايتها من الإصابة بالأمراض والالتهابات.

3-أخذ حمام عطري ساخن

يمكن أن تأخذ الحامل حمام من الزيوت العطرية الطبيعية الممزوجة بالمياه الدافئة من أجل التخلص من حالات الإمساك المزعجة. فهذا الحمام العطري يساهم في شعور جسمكِ الحامل بالاسترخاء، مما يساعد على تليين عضلات المعدة والأمعاء وهذا في حد ذاته يسمح للبراز بالمرور عبر فتحة الشرج. لذلك، أحضري مجموعة من الزيوت العطرية الطبيعية مثل “زيت جوز الهند، وزيت اللوز، وزيت الليمون وزيت اللافندر”، وضعيهم في البانيو المملوء بالماء الدافئ. ومن ثم اجلسي داخل الحوض لمدة نصف ساعة، ثم جففي جسدكِ. فهذه الطريقة من أفضل العلاجات الطبيعية الفعالة جدًا في التخلص من الإمساك الحاد وعسر الهضم الشديد لدى المرأة الحامل.

4-اشربي الحليب وماء الليمون

يجب عليكِ أثناء الحمل تناول لترين من الحليب على الأقل باستمرار وبشكل يومي، حتى يمكنكِ الاستفادة من خصائص الحليب العديدة والتي من أهمها تسهيل عملية الهضم والتبرز الى جانب الاستفادة من عنصر الكالسيوم والبروتينات التي تعزز من صحة العظام والمفاصل. كما يحتوي الحليب على نسبة عالية جداً من الخميرة والبكتيريا النافعة التي تقوم بدورها في قتل البكتيريا الضارة الموجودة بالجهاز الهضمي والأمعاء التي تسبب الإمساك. كذلك يمكنكِ أن تكثرين أثناء الحمل من تناول المياه طوال اليوم، ويفضل إضافة عصير الليمون إليها لأنه يعتبر من أقوى المطهرات الطبيعية للمعدة والأمعاء، ويساعد في طرد السموم والنفايات الموجودة بالجهاز الهضمي وبالتالي فإنه يقي من حالات الإمساك المزمنة خلال الحمل.

5-أكثري من تناول الأطعمة الغنية بالألياف

من النصائح الهامة والشائعة جدًا في عالم الطب لعلاج الإمساك عند المرأة الحامل هي الاكثار من تناول الأطعمة الغنية بالعديد من الألياف الغذائية التي يحتاجها الجسم وبالأخص الجهاز الهضمي. حيث تعمل الألياف الغذائية على تحسين عمل الأمعاء وتليين حركة المعدة، كما تسهل من عملية الهضم ومرور البراز بكل سهولة عبر فتحة الشرج. من أهم الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية جدًا من الألياف الغذائية هي الخضروات الورقية منها الجرجير والملفوف والخيار. كذلك الحبوب الكاملة مثل حبوب الشوفان وحبوب الكينوا، والفريك، والبرغل، حيث تعتبر الحبوب الكاملة من الملينات الطبيعية للمعدة والأمعاء مما يساهم في تخفيف الإمساك، هذا إلى جانب الفواكه الطازجة مثل العنب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *